تكنوبارك فاس..من أجل تعزيز الجاذبية الاقتصادية للجهة

ينتظر أن تتم تعبئة 55 مليون درهم من أجل انشاء مجمع تكنوبارك بفاس، الموجه نحو تعزيز الجاذبية الاقتصادية للجهة عبر تشجيع خلق المقاولات.

وشكل المشروع الذي سيقام على مساحة تفوق 7000 هكتار، موضوع اتفاقية شراكة بين مجلس الجماعة ووزارة الصناعة والتجارة والخدمات والاقتصاد الأخضر، وولاية فاس مكناس والمجلس الجهوي وشركة تدبير تكنوبارك.

وتروم هذه البنية خلق حاضنة جهوية للمقاولات والنهوض بالابتكار وتبادل الخبرات وتسريع مسلسل التنمية السوسيو اقتصادية للجهة وخلق ظروف نجاح المقاولات الناشئة وتشجيع المقاولات المتخصصة في التكنلوجيات الجديدة على التمركز بفاس.

ويندرج المشروع في إطار تفعيل العقد البرنامج بين الدولة وجهة فاس مكناس، الذي يتضمن العديد من المشاريع بقيمة تفوق 11 مليار درهم.

كما يعد حلقة ضمن مخطط التسريع الصناعي 2020- 2014 والاستراتيجية الوطنية للمغرب الرقمي، ويعكس ارادة تعزيز النسيج الانتاجي بالجهة.

وينتظر أن يتضمن المشروع، حسب اتفاقية الشراكة، حاضنة للمشاريع المبتكرة وفضاءات للمقاولات الصغرى والمتوسطة والكبرى وللتكوين وخدمات القرب.

وتتوزع مساهمات الشركاء بين 30 مليون درهم من المجلس الجهوي و20 مليون درهم من جماعة فاس و5 ملايين درهم من شركة تدبير تكنوبارك.

وستتولى الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع، التابعة للمجلس الجهوي، تتبع تنفيذ المشروع الذي سيرسي أيضا جسور التواصل بين المقاولات والجامعة.

[ + ]