أنشطة برلمانية

لتدارس ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية..الأخ السنتيسي يطالب بعقد اجتماع عاجل للجنة المالية والتنمية الاقتصادية

علياء الريفي

طالب الأخ إدريس السنتيسي رئيس الفريق الحركي بمجلس النواب، بعقد اجتماع عاجل للجنة المالية والتنمية الاقتصادية، حول ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية، وبحضور القطاع الوصي.

وأكد رئيس الفريق الحركي بالغرفة الأولى للبرلمان، في طلبه، تواصل ارتفاع العديد من المواد الاستهلاكية بالمملكة، على الرغم من تراجع أسعار هذه المواد بالسوق العالمية، وفق ما أعلنت عنه منظمة الفاو، خاصة الحبوب والزيوت النباتية وغيرها، مضيفا أن هذا التراجع لم ينعكس إيجابا على بلدنا، الأمر الذي لا يخلو من عواقب وخيمة على الاستقرار المجتمعي.

وأفاد الأخ السنتيسي أنه نظرا لكون التضخم سجل معدلا مرتفعا ببلدنا، أمام تباطئ في النمو الاقتصادي، نطالب في الفريق الحركي بعقد اجتماع للجنة لتدارس موضوع “التدابير التي تعتزم الحكومة اتخاذها قصد ضبط السوق الاستهلاكية ووضع حد للتسيب في الأسعار وللأسباب المساهمة في ارتفاعها”.

تجدر الإشارة إلى أن أغلب المواد والخدمات الأساسية من مواد غذائية ودواء وماء وكهرباء ومحروقات ونقل (..) عرفت موجة غلاء متصاعدة وغير مسبوقة في ظل تراجع الدخل و استفحال البطالة و التسريح الجماعي والفردي للعمال، مما انعكس سلبا على الوضعية الاقتصادية والاجتماعية لشريحة واسعة من المغاربة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى