الأخبار

بإشراف مباشر للأخ سيدي إبراهيم خي حزب الحركة الشعبية ببوجدور يفعل سياسة القرب بالصحراء المغربية

بعد فوزه في الانتخابات التشريعية و نيله الثقة من سكان مدينة بوجدور، باشر النائب البرلماني عن حزب الحركة الشعبية الأخ سيدي إبراهيم خي بدائرته الانتخابية جملة من المهام النيابية و السياسية و كذاالتنظيمية و التواصلية.

صوت له سكان مدينة بوجدور، عمل النائب البرلماني على فتح «مكتب اتصال » للتواصل مع المواطنين واستقبالهم و تدارس سبل حل قضاياهم و مشاكلهم لدى الجهات المختصة محليا وجهويا ووطنيا.ولأجل ذلك نظم حفلا افتتاحيا دعي إليه عدد كبير من الفعاليات السياسية و الجمعوية و ممثلو القبائل الصحراوية.

وبعد كلمة ترحيبية شكر فيها سكان بوجدور الذين صوتوا أو لم يصوتوا لرمز السنبلة، أكد النائب البرلماني سيدي ابراهيم خي أنه كممثل للأمة سيعمل على خدمة سكان دائرته والدفاع عن قضاياهم. ولم يفت الحضور إثارة بعض القضايا المحلية للنقاش كملف التشغيل والصيد البحري وأعلاف الماشية والمرسى ورخص الصيد.

تفاصيل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى