مجموعة “ألستوم” تفتح مقرها الجديد بمدينة فاس

أعلنت مجموعة Alstom أنها فتحت مقرها الجديد بمدينة فاس، الأربعاء، الذي زاره كل من مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، والأخ محند لعنصر، رئيس مجلس جهة فاس مكناس، وسعيد زنيبر، والي جهة فاس مكناس، من أجل دعم هذه الخطوة الجديدة في المجال الصناعي

وأفاد بلاغ للمجموعة أن 400 عامل انتقلوا من المقرات السابقة إلى المقر الجديد بمدينة فاس، مشيرا إلى أنه رغم الظرفية الراهنة المرتبطة بتفشي وباء كوفيد 19 فإن تسليم المقر الجديد تم في الوقت المحدد، وصار الآن جاهزا لتقديم خدماته وتلبية حاجيات للزبائن.

وشدد المصدر ذاته على أن إنشاء هذا الموقع الصناعي الجديد يعتبر نجاحا واضحا، وذلك بفضل الاشتغال في إطار فريق تمكن من تجهيز المقر بشكل كامل في أقل من سنة.

وقال مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، بالمناسبة، إن “هذا الاستثمار يساعد في بعث حياة جديدة في المنطقة الصناعية التي تشكّل حافزا مهما لتعزيز النشاط الاقتصادي بالجهة”.

ومن جانبه، قال نور الدين غلمي، رئيس شركة ألستوم للنقل بالمغرب، إن “موقع فاس الجديد يعتبر دليلا على التوسع الصناعي لشركة ألستوم في المغرب”، مضيفا أن “المقر الجديد يوضح بشكل مثالي إستراتيجية ألستوم لتصميم وتطوير نظام بيئي محلي”.

وتقول ألستوم إن موقع فاس ساهم حتى اليوم في أكثر من 20 مشروعا للسكك الحديدية عبر العالم وسيرفع طاقته الانتاجية من الخزانات الكهربائية والأسلاك.

وتتمركز ألستوم بالمغرب منذ أكثر من قرن. وبأكثر من 500 أجير، أنجزت الشركة العديد من المشاريع منها ترامواي الرباط والدار البيضاء و12 قطارا للخط فائق السرعة بين طنجة والدار البيضاء و50 قاطرة “بريما”.

[ + ]