والدة الأخ محمد السرغيني في ذمة الله

بسم الله الرحمن الرحيم:

“يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي” صدق الله العظيم.

انتقلت إلى دار البقاء المشمولة  بكرم الله وعفوه، الحاجة الكبيرة بنت الحاج الطاهر،  اليوم الخميس، والدة الأخ  محمد السرغيني، عضو المكتب السياسي للحركة الشعبية. 

وبهذه المناسبة الأليمة، يتقدم الأخ محند العنصرالأمين العام لحزب الحركة الشعبية، نيابة عن كافة الحركيات والحركيين ، بخالص العزاء والمواساة إلى الأخ محمد السرغيني ومن خلاله إلى  كافة أفراد أسرة الفقيدة، سائلأ المولى عز وجل أن يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها فسيح جنانه بجوار الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم ذويها جميل الصبر والسلوان.

إنا  لله وإنا  إليه راجعون.

[ + ]