فاس مكناس: زهاء 7 مليارات درهم لتقليص التفاوتات المجالية والاجتماعية في الوسط القروي والأخ العنصر يصف الحصيلة ب” المشرفة على مستوى الجهة

تم تخصيص غلاف مالي إجمالي بقيمة 83، 6 مليار درهم لتفعيل البرنامج المتعلق بتقليص التفاوتات المجالية والاجتماعية في الوسط القروي برسم الفترة 2017-2023 في جهة فاس مكناس.

وأفادت المعطيات التي وردت ضمن حصيلة نصف ولاية المجلس الجهوي لفاس مكناس (2015-2018) التي نشرت مؤخرا أن هذا المبلغ ممول من قبل صندوق التنمية القروية والمناطق الجبلية (107، 3 مليار)، المجلس الجهوي (7، 2 مليار)، المبادرة الوطنية للتنمية البشرية (617 مليون) والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب (376 مليون درهم).

ويشير التوزيع المالي حسب القطاعات الى هيمنة المشاريع المتعلقة بالطرق والمسالك القروية ب 59 في المائة (أزيد من 4 مليارات درهم)، تليها الكهربة القروية ب 23 في المائة ( 5، 1 مليار درهم)، والماء الصالح للشرب ب 13 في المائة (872 مليون درهم)، والتعليم ب 3 في المائة (211 مليون) ثم الصحة ب 2 في المائة (160 مليون).

ويهم برنامج تقليص التفاوتات المجالية والاجتماعية في الوسط القروي عدة ميادين، تشمل أساسا دعم ولوج الخدمات الأساسية (الطرق القروية، الكهربة والماء الشروب)، والتمدرس وولوج العلاجات الطبية.

ويروم البرنامج فك العزلة عن ساكنة المناطق القروية والجبلية وتوفير الشروط الضرورية لتقوية وتنويع النسيج الاقتصادي في هذه المناطق وتعزيز ولوج السكان للخدمات الأساسية.

ووصف رئيس المجلس الجهوي الأخ محند العنصر حصيلة نصف الولاية على مستوى الجهة ب “المشرفة” مبرزا أهمية الاعتمادات المخصصة لانجاز المشاريع المدرجة في إطار تقليص الفوارق على الصعيد القروي.

[ + ]