خلال المصادقة على مشروع القانون المتعلق بإعادة تنظيم المركز السينمائي المغربي..الأخ الأعرج يجدد عزم الوزارة في الإصلاح الذي يتطلبه القطاع

MP/ متابعة

عقدت لجنة التعليم والثقافة والاتصال، بمجلس النواب، اجتماعا اليوم الثلاثاء 17 أبريل 2018، خصصت للمصادقة على مشروع القانون المتعلق بإعادة تنظيم المركز السينمائي المغربي.
وذكربلاغ لوزارة الثقافة والاتصال (قطاع الاتصال) توصل موقع “M.P” بنسخة منه ، أن الأخ محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، جدد عزم الوزارة في الانخراط الكلي في المسلسل الإصلاحي الذي يتطلبه قطاع السينما، لجعله رافعة من رافعات التنمية الأساسية، بما يضمن تفعيل المقتضيات التي جاء بها دستور 2011 لا سيما الفصلين 25 و 26 منه، المرتبطة بحرية الفكر والرأي والتعبير.
واضاف البلاغ أن الوزير، ثمن التفاعل الايجابي لمختلف الفاعلين خلال جلسات مناقشة المشروع وتطابق العديد من وجهات النظر، على اعتبار أن الهدف هو إخراج نص قانوني يتوفر على أكبر قدر من شروط الجودة، التي ستمكن المركز السينمائي المغربي من الارتقاء بوظائفه، ليكون مؤسسة فاعلة بشكل ملموس في المجال السينمائي ببلادنا، حتى يرقى إلى مصاف الدول الرائدة في هذا المجال.
تجدر الإشارة إلى أن مشروع هذا القانون يهدف إلى خلق صناعة سينمائية حقيقية ترقى إلى مستوى تطلعات بلادنا، قادرة على مواجهة التحديات الدولية وعلى تعزيز الهوية الثقافية للمملكة، وتقوم على مبادئ الحكامة وتكافؤ الفرص والتنافسية والتعددية والانفتاح على الثقافات وتأهيـل القطاع السينمائي، بغرض كسب الرهانات المرتبطة بالاحترافية والتنافسية والتنظيم.

[ + ]